العدو اللدود للشعب

لا تخف, فلن أتكلم عن إسرائيل و لا عن المتورطين بالفساد و لا عن قامعي الحريات في بلادنا و إنما هو عدو بسيط من نوع آخرالنظافة الشخصية و بالأخص الرائحة الفوّاحةمن غالب الشعب. آسف للحديث عن هذا الموضوع و لكني لا أستطيع أن أتحمّل و أريد أن أفضفض ما بداخلي, سامحوني.

لا أدري ما المشكلة عند الكثير في أمرين بسيطين: الإستحمام و وضع مزيل رائحة العرق (deodorant)! و كأن الموضوع من المكروهات أو يحتاج الى كثير من الجهد و الوقت و المال؟؟!! يا أخي لا نريد منك الاستحمام, لا بأس برشقالماء على جسدك المقدّسو لو بضعة مللميترات مكعبة.

الغريب (و بعد الإستفسار من هؤلاءالحمد لله لم أتعرض الى الان للضرب من أحدهم) أنهم لا يجدون الموضوع ذا أهمية كبيرة و إن كانت الرائحة فوّاحةفالموضوع عادي جدّاً و الرائحة ببساطة هي كأي رائحة أخرى!

و المصيبة الأخرى, و أرجو المعذرة, أن هناك العديد من الجنس اللطيفينتمون لهذه المجموعة, و لا أقصد أي شيء إلا ان أقول أن المشكلة عامّة و تحتاج لعلاج.

صادفت أحدهم و قال لي بالحرف الواحد: “مزيل العرق بيعمل سرطان بالجلدأقول لك ببساطة: “يا سيدي سرطان بالجلد و لا ريحتك!!” هناك الكثير من البدائل إذا لا تريد إستعمال مزيل العرق (للعلم: مزيل العرق لا يسبب سرطان الجلد أبداً). حتى أن أجدادنا قبل عشرات و مئات السنين كانوا يستعملون ما يسمّى الشبّةو هي ببساطة مثل الطباشير, و لكن على الأقل كانوا يستعملون وسيلة ما لمنع الرائحة الكريهة!

أما الاستحمام فحدّث و لا حرج! ببساطة: لا يوجد لديك أي مانع للاستحمام يومياً أو شبه يومياً. العذر الوحيد الذي أراه هو التكاسل و العجز“. فأحدهم يُفضّل النوم على أن يستيقظ 10 دقائق قبل الموعد المعتاد أو قبل النوم للإستحمام (بلاش إستحمامقطرات من الماء يا سيدي). الكل تصله الماء الى منزله مع أننا في الاردن نعاني شحّ في المياه, و تستطيع أن تغتسل حتى و لو ب ليتر واحد, هذا إذا أردت فعلاً أن تكون نظيفاً و لا تأخذك مشاعر الكسل

النظافة شيْ جميل و ضروري سواءً لك شخصياً أو لمن حولك, لا نريد منك أن تكون بكامل أناقتك كل يوم و لا نريد منك رائحة الماركات العالمية في العطور, و لكن نريد الأساسياتو كل ما هو ما بعد الأساسيات غير ضروري و وجوده جميل إن أمكن.

قد تكون ممن يعملون طويلاً تحت الشمسخاصة في أيام الصيفلكن ذلك لا يمنع من البقاء نظيفاً بل بالعكس, هذا سبب أقوى لأن تهتم بنظافتك أكثر ممن يجلسون في مكاتب تحت المكيفات! تخيل أنك ممن يعملون كسائق تاكسيأترك المجال لمخيلتكم في هذا المثال بالذّات.

و المحرج في الموضوع أنك لا تستطيع أن تتصارح بالموضوع مع أبو ريحةخوفاً من إحراجه أو خلق مشكلة معه. أعتقد أن أفضل الحلول أن تدخل بالموضوع على طول و تصارحه, أحياناً أعتمد أسلوب خبيثو أقول له: “يا أخي مضى عليّ يومين و لم أستحمطبعاً هو يفهمها على الطاير أنك تنتقده و لكن لا بأس.

بالملخص, الاغتسال و الحفاظ على النظافة ضروري جداً للشخص و لمن يتعامل معهم, طبعاً و الأهم من ذلك أن تكون نظيفاً في عقلك و قلبك!

One thought on “العدو اللدود للشعب

  1. تنبيه: Tweets that mention العدو اللدود للشعب « Khaled Gharaibeh's Blog-مدونة خالد غرايبة -- Topsy.com

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s