اعلانات التلفزيون في رمضان

في البداية، اهلا رمضان، و تقبل الله صيامكم و دعائكم و صلاتكم و مبروك عليكم الزحمة و غلاء الاسعار و الفجع و العصبية و صرف الفلوس في ما يفيد و ما لا يفيد.

عندنا مشكلة و مشكلة كبيرة كمان… الاعلانات في التلفزيون خلال رمضان. الملاحظ و الواضح زيادة وقت الاعلانات و كميتها.. و طبعا محتوى الاعلان نفسه و طريقة إخراجه.

كل سنة نلاحظ نفس نوع الاعلانات (دعايات) و نفس المنجات و الشركات: زيت قلي، عصير، شوكولاته، عجينة سمبوسك. الاسباب قد تكون احد او  كل الاسباب التالية:

  1. متطلبات السوق: يعني شركات التسويق اثبتت بالعلم و الرياضات و التحليلات ان استهداف المشاهدين في هكذا نوع من الاعلانات هو الاكثر نجاحا و فاعلية و عائد مالي افضل لهذا النوع من الاصناف (زيت قلي، عصير، شوكولاته، عجينة سمبوسك). شخصيا انا غير مقتنع ابدا ان شركات التسويق و الاعلان تستخدم طريقة علمية في دراساتها، على الاقل في عالمنا العربي. اكثر شيء علمي عندهم يستخدموا Excel sheet عشان يعملو نوع من التخطيط و جدولة الاعلانات و الفواتير . اكثر من هيك بيقلب الموضوع تضييع وقت و خسارة مالية على حد علمهم.
  2. استهبال المشاهدين: يعني معقول الناس بتحب تشوف قطعة البطاطا تسبح بزيت القلي كل سنة؟؟؟ او تشوف عيلة قاعدة حوالين السفرة بيبتسموا لبعض (مع انه الواقع الناس بتكون طافية او نازلين خناقة ببعض) و الولد بيصب عصير لابوه و ابوه بطبطب على ظهر ابنه… مشان الله… كل سنة نفس السيناريو؟؟؟ و بعدين السفرة بتلمع لمع… شراشف بيضاء، صحون صيني، اضاءة فاخرة، و الكل لابس اللي ع الحبل…. مشان الله شوية واقع. بعدين لازم الاب اول ما يحط لقمة الرز بثمه بيغمز مرته و بوشوشها (يللا ع غرفة النوم).. ارحمونا!!  و الاستهبال الاعظم هو شاب لبناني عامل سكسوكة و عيونه خضر و احلى من هيفا وهبي و لابس ثوب و غترة!! عيب يا جماعة و الله عيب، هاظ غير الام بتكون لابسة عباية… مع شوية Play back للاصوات و اخنيار كلمات معينة لتتوافق مع طريقة نطق الكلمة مع الكلمة الاصلية بالاجنبي!! معقول الناس بتحب تشوف هيك دعايات؟
  3. طريقة بيع و شراء الاعلانات: هناك شركات تشتري الـ Ad spots بالجملة كل سنة، يعني شركات تشتري كل اماكن الاعلانات في اي مكان (التلفزيون، الجرايد، الـ Billboards، على المواقع الاليكترونية…الخ). يعني تحد هذه الشركات (و عددها قليل في العالم) قد تشتري 10,000 دقيقة في قناة فضائية معين، و 50,000 موقع اعلان في كل جرايد بعض البلاد العربية، و 50 مليون مشاهدة (impressions) على بعض المواقع الاليكترونية. هذه الشركات تسمى media buying agencies. و تقوم هذه الشركات ببيع مواقع الاعلانات هذه لشركات الدعاية الصغيرة (او ما تسمى الدكاكين). تقوم “الدكاكين” ببيع مواقع الاعلانات للشركات (زيت قلي، عصير، شوكولاته، عجينة سمبوسك) طبعا هذه الشركات (زيت قلي، عصير، شوكولاته، عجينة سمبوسك) هبلة و ما عليها الا ان تدفع مبلغ سنوي للدكاكين لوضع اعلاناتها بكافة الوسائل المتاحة و نادرا ما تجد شركة (زيت قلي، عصير، شوكولاته، عجينة سمبوسك) من تتابع تأثير الاعلان على الارباح او تتأكد من نشر الاعلان على قناة او جريدة معينة في وقت معين و بشكل معين- ببساطة لانهم ما بعرفوا يعملوها.. و هؤلاء ايضا اتخن تطبيق يستخدم هو الـ Microsoft Excel. طبعا للامانة و الحرفية لا نعمم الكلام على كل الشركات، هناك من يعمل فعلا على اعلاناته و جودتها و تأثيرها.

لاحظت ان الاعلانات على القنوات المصرية احلى و اجمل و مرحة بنفس الوقت، حتى الاعلانات في الجرايد و الـ Billboards تكون ممتعة و لها تأثير. لكن الملاحظ فيها استهدافها للمصريين فقط

One thought on “اعلانات التلفزيون في رمضان

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s