تسجيل شركة في وزارة الصناعة و التجارة- الأردن

هذا المقال هو سرد لقصة حقيقية حدثت معي اليوم صباحا- الثلاثاء 16 اكتوبر 2012. سأروي القصة تماما كما حثت بدون زيادة او نقصان او حتى تعليقات جانبية… و أترك لكم التعليق و الاستنتاج فيما حصل

مقدمة القصة

تركت عملي كموظف خلال شهر رمضان، و كانت الخطة أن أعمل على تطوير بعض من الافكار في السنة القادمة، لعل و عسى احد هذه الافكار تتحول الى نجاح للجميع. أحد هذه الافكار إطلاق موقع للتجارة الاليكترونية لأنواع معينة من البضائع…. يعني بالعربي الفصيح e-commerce portal. وفعلا بدأت بتطبيق الفكرة من كل الجبهات: تصميم الموقع و تطويره، أخذ رأي الشريحة المستهدفة، دراسة السوق و التجار بشكل عام، جدوى الاسعار و فعاليّة الـ business model الخ الخ. و أحد الخطوات الضرورية هي تسجيل الشركة لدى وزارة الصناعة و التجارة و السجل التجاري لأخذ الصفة القانونية للموقع و عمله…. و من هنا بدأت القصة التالية…

أخذت رقم دور من الجهاز. رقمي كان: B302. و خلال أقل من 5 دقايق كان دوري قد حان (كنت في الوزارة الساعة 8:20). وقفت عند الموظفة و دار الحوار التالي:

خالد: صباح الخير ستّي، لو سمحتي بدي أسجل مؤسسة فردية.

الموظفة: شو طبيعة عمل الشركة؟

خالد: تجارة اليكترونية على الانترنت.

الموظفة: هويّتك لو سمحت

تأخذ الموظفة الهوية و تذهب عند موظفة أخرى و ترجع لي

الموظفة: تسجيل أي شركة للتجارة الاليكترونية موقوف حالياً

خالد: همم… بس أنا مش غاياتي البورصة اذا كانت هاي هي المشكلة

الموظفة: بورصة او غير بورصة التسجيل موقوف. حتى لو شركة مساهمة عامة أو خاصة محدودية المسؤولية. و اذا كنت بدك تفتح شركة تصميم مواقع و ادارة مواقع لازم تاخذ موافقة دائرة المطبوعات و النشر

أنا: بس أنا لا بدّي اصمم مواقع و لا ادير مواقع…طيب بنفع “للوساطة الاليكترونية” بدل “التجارة الاليكترونية”

الموظفة: لحظة اتاكد (تسأل الموظفة زميلها القريب منها و انا اسمع نقاشهم)

الموظفة: كل شي اليكتروني للتجارة او الوساطة موقوف.

في هذه الاثناء يمر المدير بجانبنا

الموظفة: هاي المدير اتاكد منه اذا بتحب

انا: صباح الخير سيدي، ممكن أعرف ليش تسجيل شركات التجارة الاليكترونية موقوف؟

المدير: هيك القانون

أنا: عارف انو هيك القانون… بس ليش؟ (طريقة السؤال كانت بكل هدوء و ابتسامة بريئة بدون عصبية)

المدير: هو اكيد في أسباب عشان هيك القانون نحط.. لا تزعل

انا: لأ بدي ازعل (بهدوء ايضا) لأني عندي مصلحة حابب اعملها و القانون يمنعني. و تركت الوظيفة لفتح مصلحة و يبدو القانون وقفني

المدير: لازم حسبت حسابك قبل ما تطلع من الوظيفة. بحقلك تزعل لو القانون يضرّك شخصيا او عندك اشكالية شخصية بأحد الاجراءات. أما القانون فهو ماشي على الجميع فما بيحقلك تزعل

انا: سيدي انا زعلان على كل الناس اللي متضررين من القانون.. مش بس عشاني انا!!

المدير: اذا بدك تزعل مهو نص البلد زعلانين

انا: شكرا…

و سحبت حالي و طلعت من الوزارة….

نهاية القصة

Advertisements